المندرة نيوز

إطلاق أول بطاقة فيزا رقمية في السودان

UCB_SyberPay_Visa#
#أول_بطاقة_فيزا_رقمية_في_السودان

الحقب الوزراية الجديدة.. ما بين تحديات الأزمات والسياسة

الحقب الوزراية الجديدة.. ما بين تحديات الأزمات والسياسة

تقرير=^المندرة نيوز^
ببدء إجراءات التسليم والتسلم بالحقب الوزراية التي تم إعلانها الإثنين الفائت من (25) وزير أرجأ فيها البت في حقيبة التربية والتعليم لمزيد من التشاورات حسب ما قاله رئيس الوزراء السوداني، ومنذ أمس الخميس شهدت مباني الوزرات مراسم رسمية جرت فيها برتكولات تسليم الوزراء المقادرين مقاليد الحكم لخلفائهم الجدد، المراقب للساحة السياسية السودان يصف هذه الخطوة بالمهمة ويجب أن يعقبها إعلان البرامج والخطط العملية الخاصة بمعاش الناس والاقتصاد والأمن والإنتقال الديمقراطي للإصلاح الذي من شأنه نشل البلاد من الأزمات الخانقة التي تمر بها.
وجوه جديدة
ومنحت التشيكلة الجديدة للحكومة الإنتقالية نسبة مرضية للمرأة أبرزها القيادية بحزب الأمة القومي مريم الصادق المهدي والتي أوكلت لها حقيبة وزارة الخارجية، حيث وجدت التشكيلة الجديدة إرتياحاً وسط الساحة السياسية خاصة وأنها جاءت بوجوه قيادية رفيعة إبرزها القيادي جبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساوة الذي أوكلت له وزارة المالية ، فيما أوكلت مهام وزارة شؤون مجلس الوزراء للمهندس خالد عمر يوسف القيادي بقوى إعلان الحرية والتفيير، حيث تمت بالأمس برئاسة مجلس الوزراء اجراءات التسليم والتسلم بينه والسفير عمر بشير مانيس السابق، وقدم مانيس التهنئة للوزير خالد عمر يوسف على نيله ثقة رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك و قبوله التكليف مشيراً إلى ان تجديد الدماء في الجهاز التنفيذي وتدوال السلطة من صميم العمل الديمقراطي .
تسليم وتسلم


وكانت زيرة الشاب والرياضة ولاء البوشي من أبرز المغادرين حيث قامت بتسليم مقاليد إدارة الوزرارة للوزير الجديد دكتور يوسف ادم الضي الذي دفع بترشيحه حزب البعث العربي الاشتراكي الأصل، وجرت مراسم التسليم والتسلم بالوزارة بحضور كل من وكيل الوزارة المهندس أيمن سيد سليم ومدير مكتب الوزير أ. إيهاب الطيب بله، وتسلم الضي كل الملفات المتعلقة بعمل الوزارة في القطاعين الشبابي والرياضة إبان الفترة الماضية والمشروعات قيد التنفيذ حالياً، ويذكر ان إجراءات التسليم والتسلم جرت في أجواء ودية اطلعت فيها ولاء الوزير الجديد على ما تم إنجازه إبان الفترة الماضية من عمر الحكومة الإنتقالية والمشروعات التي تم إعدادها إلى جانب التحديات التي تواجه الوزارة، فيما قدم الضي الشكر للوزيرة المغادرة مشيراً في حديثه للأساسيات التي وضعتها وقال أنه سيتم البناء عليه وإستكمال العمل في الملفات كافة وصولاً لما يخدم الشباب والرياضيين ويحقق أهداف الفترة الإنتقالية وتطلعات ثورة ديسمبر المجيدة.
رفع الهمم
وأيضاً تسلم وزير الطاقة والبترول المهندس جادين علي عبيد حسن مهامه رسمياً اليوم والتقى بكافة المديرين العامين بالمؤسسة السودانية للنفط وشركات البترول وشركات الكهرباء، وقال إن المهمة في وزارة الطاقة والبترول كبيرة جداً داعياً الى رفع الهمم والعمل بشفافية وبما يرضي الضمير والشعب السوداني موجهاً بالاستعداد التام للعمل الشاق والتواصل علي مدار الساعة تقديراً لأرواح شهداء الثورة من الشباب والشابات الذين ضحوا بأرواحهم الغالية والنفيسة من أجل الوطن حتى تتكلل المساعي بالنجاح في فك الضائقة في قطاعي البترول والكهرباء، وقال جادين نرحب بالافكار النيرة لخدمة الشعب السوداني في قطاع البترول والكهرباء من العاملين بالوزارة والخبراء في المجالات المذكور مبيناً ان ابوابه ستظل مفتوحة وعبر وسائل التواصل المختلفة للتواصل مع العاملين بالطاقة والبترول في أي زمان.
تحديات الصفوف


وتحدث نيابة عن العاملين بوازرة الطاقة والبترول في مراسم التسليم والتسلم وكيل قطاع النفط بالوزارة د.حامد سليمان ، وجاء حديثه مؤكداً فبه استعدادهم التام لإكمال المشوار الذي بدأناه في الخطط والبرامج والجهود التي بذلت خلال الفترة السابقة من أجل تحقيق طموحات ورغبات الشعب السوداني، ويضيف ان اكبر التحديات التي واجهت قطاع النفط هي صفوف الوقود، فيما يكشف عن الجهود التي بذلت في عمليات الإمداد بالتنسيق مع وزارة المالية حيث مرت عمليات الإمداد بعدد من المراحل سمحت من خلالها الدولة للقطاع الخاص بتوريد الوقود وكان وقتها يوجد سعرين للوقود بالبلاد ثم تم توحيدها ، وقال نعمل الآن علي ترتيبات مع وزارة المالية في توريد ونقل الوقود بالتنسيق مع القطاع الخاص.
إحتفاظ بالوجوه
وأحتفظت تشكيلة الحكومة التنفيذية الجديدة بـ(4) وجوه بمناصبهم وهم وزراء الشؤون الدينية والأوقاف والعدل ووزارة التربية والتعليم العالي التي لم يحسم أمرها، ويقول وزير الشؤون الدينية والاوقاف نصر الدين مفرح احمد وهو القيادي بحزب الأمة القومي معتزاً بدور العاملين بوزراته ازالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب والدول المقلقة دينيا في إشاره إلى أن إنجازاته دفعت ببقائه في منصبة بالحكومة الجديدة، ويقول خلال لقائه بالعاملين بوزارة الشؤون الدينية والأوقاف برئاسة الوزارة أن حق للعاملين بالوزارة ان يفخروا بهذا الانجاز، واشار مفرح إلى أنه سيعقد إجتماع جامع لكافة العاملين بالوزارة فى غضون الأيام القادمة للتنوير ببرامج الحكومة الإنتقالية والمطلوب من الوزارة خلال المرحلة المقبلة، ومن جانبه تقدم وكيل وزارة الشؤون الدينية والاوقاف المكلف د. اسامة حسن محمد بخالص التبريكات للسيد الوزير بتجديد ثقة القيادة فيه وتعيينه وزيرا للوزارة مؤكدا وقوف كافة العاملين خلفه لتحقيق برامج الوزارة متمنياً له السداد والتوفيق.
عسكريون بالحقب
ودفع المكون العسكري بمرشحين تم التوافق عليهم بتولى مهام وزارة الدفاع والذي أوكلت مهامها للفريق يس إبراهيم، بينما تولى مهام وزارة الداخلية الفريق عز الدين الشيخ الذي تسلم ملفات وزارته من الوزير السابق الفريق الطريفى ادريس دفع الله، وبحسب المكتب الصحفي للشرطة اجراءات التسليم والتسلم اليوم تمت بمبانى وزارة الداخلية بحضور هيئة ادارة وقيادة الشرطة. حيث أثنى الوزير الفريق الشيخ على جهود وزير الداخلية السابق الذى عمل بوطنية خالصة وتجرد من أجل ان يسود الامن والاستقرار ربوع البلاد، وأبان انه كان داعما وناصحا لقيادة الشرطة فى كل الأوقات، مؤكدا فى الوقت ذاته الإستمرار على نهجه الوطنى بالمحافظة على الأمن والإستقرار وحماية أرواح وممتلكات المواطنين، فيما أكد الفريق اول شرطة حقوقى الطريفى ادريس دفع الله وزير الداخلية السابق على قدرة القيادة الحالية لوزارة الداخلية بالقيام بدورها كاملا فى صون البلاد والمحافظة على أمنها وإستقرارها، وأشار الى أن قيادات وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة لديهم من الخبرات المهنية التراكمية ما يؤهلهم للقيام بدورهم كاملا فى توفير البيئة الامنة والمستقرة بجانب توفير الخدمات الشرطية للمواطنين فى مختلف المجالات.
إنتماءات حزبية
وتورد المندرة نيوز وزراء الحكومة الجديدة على الشقيين العسكري والمدني وانتماءاتهم الحزبية، حيت تم تكليف الفريق يس إبراهيم بمهام وزارة الدفاع والفريق أول عز الدين الشيخ لوزارة الداخلية، فيما نال حزب الأمة القومي (5) مقاعد حزب الأمة جاءت تسميتهم في وزارة الخارجية والتي كلفت بمهامها د. مريم الصادق المهدي، بينما كلف جادين على حسن بمهام وزارة الطاقة والنفط و د.الطاهر اسماعيل محمد حربي لوزارة الزراعة والغابات ود. الهادي محمد ابراهيم .. وزارة الاستثمار والتعاون الدولي فيما أحتفظ بالقيادي نصر الدين مفرح بوزارة الشؤون الدينية والاوقاف، بينما دفع المؤتمر السوداني بالقيادي خالد عمر يوسف لوزارة شؤون مجلس الوزراء وابراهيم الشيخ لوزارة الصناعة والتعاون الدولي، جاءت تسمية المستقلين لـ (3) وزراء من بينهم وجه جديد وهو د.ياسر عباس تمت تسميته وزيراً للري والموارد المائية، بينما أحتفظ كل من د. نصر الدين عبد الباري بمقعده في وزارة العدل ود. انتصار صغيرون .. وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اما حركة العدل والمساواة قد دفعت بمرشحين وهما د.جبريل براهيم محمد لوزارة المالية والتخطيط الاقتصادي ومعتصم أحمد صالح لوزارة التنمية الإجتماعية، فيما دفع حزب البعث القومي بالقيلدية تيسير النوراني .لوزارة العمل والاصلاح الإداري، فيما جاءت الحركة الشعبية بالقيادية بثينة ابراهيم دينار لوزارة الحكم الاتحادي، أما حركة تحرير السودان فقد رشحت د. محمد بشير ابو نمو لوزارة المعادن، بينما جبهة القوى الثورية دفعت بالقيادي حافظ ابراهيم عبد النبي لوزارة الثروة الحيوانية، ومؤتمر البجا رشح ميرغني موسى حمد وزارة النقل وحزب البعث العربي الاشتراكي الأصل دكتور يوسف ادم الضي.. وزارة الشباب والرياضة وحركة حق قد أتت ب د. عمر احمد النجيب لتولي مهام وزارة الصحة التي كان من نصيبها، أما تجمع قوى تحرير السودان قام بترشيح عبد الله يحي لوزارة التنمية العمرانية والطرق والجسور وهاشم حسب الرسول لوزارة الاتصالات والتحول الرقمي.
إنفراج وإصلاح
ويرى مراقبون أن المحاصصة الحزبية كانت واضحة في التشكيل الجديد للجهاز التنفيذي لحكومة الفترة الإنتقالية ولكنها ركزت ‘لى إختيار قيادات بارزة ذات كفاءات وخبرات أكاديمة أكثر من سابقها، ويبدو أن تحديات ملفات السلام ومعاش الناس والإصلاح السياسي ودواوين الخدمة المدينة سيظل قائمة في وجه المكلفين الجدد لحين حدوث إنفراج للأزمات التي تغرق فيها البلاد.

قم بمشاركة الخبر علي
قم بمشاركة الخبر علي
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on telegram
Share on email