المندرة نيوز

إطلاق أول بطاقة فيزا رقمية في السودان

UCB_SyberPay_Visa#
#أول_بطاقة_فيزا_رقمية_في_السودان

قوانين صارمة للقابلات اللائي يقمن بالختان

الخرطوم=^المندرة نيوز^
شدد د.عماد مامون مدير ادارة المستشفيات بوزارة الصحة ولاية الخرطوم، بضرورة سن قوانين صارمة واستجواب اللائي يقمن ببتر وتشويه الأعضاء التناسيلية وعرضهم للمحاكمه ، كاشفاً عن تعرض12مليون فتاة في السودان للتشويه.
وأقامت الإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية إدارة صحة الام والطفل – قسم رعاية المرأة والطفل بالتعاون مع مستشفى الولادة امدرمان (الدايات ) برنامج الاحتفال باليوم العالمي للتخلي عن بتر وتشويه الأعضاء التناسلية الذي أقيم اليوم بمستشفى الولادة امدرمان.
وقال مامون لدى مخاطبته الإحتفال ان الاحتفال هذه المره سوف يكون مخالفا وذلك بتسليط الضوء على كل من تسول لها نفسها بإعطاء صلاحية ممارسة مهنه ليس مصرح لها من قبل مجلس المهن الطبيه والصحية .
وشدد عماد على أن المصادقة على قانون بتر وتشويه الأعضاء التناسلية للاناث الذي تمت المصادقة عليه يعرض كل من تسول له نفسه بالشروع في بتر وتشويه الأعضاء التناسلية باعتباره جريمة يعاقب عليها القانون، وتوعد عماد بملاحقه كافه القابلات اللائي يحاولن ممارسة تلك الجرائم وتنفيذ القانون عليهم بدون رحمة .
ودعا مأمون القابلات الي عدم ابتزاز أهالي النساء الائي يقمن بالولادة بداخل المستشفيات واعتبر ذلك عاده غير محموده اضافه إلى جرائم الإجهاض ،مشيرا إلى الختان جريمه واذى جسيم وعاهه مستديمه وتعذيب مدى الحياة.
وطالب بسن قوانين صارمة واستجواب اللائي يقمن بالتشويه وعرضهم للمحاكمه موضحا أن الموضوع لديه أبعاد اقتصادية فلابد من البحث عن جذور المشكلة وحلها، مضيفا ان هناك 125مليون فتاة تعرضوا لتشويه وبتر الأعضاء التناسلية في 26دوله افريقيه والشرق الأوسط و12مليون فتاة في السودان تعرضوا لتشويه وياتي السودان في المرتبه الرابعه بعد مصر في ختان الاناث.
وفي ذات الاتجاه قالت بتول عبد الرحمن مدير قسم رعاية المرأة والطفل ان الاحتفال باليوم العالمي لانهاء بتر وتشويه الأعضاء التناسلية لا بد ان يتم خلال رفع الوعي والتوعية للأسر والأمهات المترددات في جعل بناتهم سليمات، وكشفت بتول ان الوزارة عكفت على تدريب 90 سستر منذ العام 2019 الي العام 2021م ولدت سليمه فلتعش سليمه .
وفي ذات السياق قالت د. اميمه عبد الوهاب الخبير القانوني ان الجيل القادم يتمتع بالرفا الصحي خاصة وان الثوره كانت من أهم شعاراتها الأمن والسلام والعدالة وعدم التعدي على الطفلات صغيرات السن. مشيرةً إلى أن بتر وتشويه الأعضاء التناسلية يعتبرعنف قائم على النوع، وقالت ان هناك عدد من الولايات مازالت تمارس الختان بصورة كبيره مما اسهم في حتميه صدور القانون في يوليو 2020م المادة 141حيث يعد مرتكب الجريمه بإزالة وتشويه الأعضاء التناسلية بالعقوبه بالسجن ثلاثه سنوات والغرامه بحسب السلطه التقديرية وتعويض الضحايا .

قم بمشاركة الخبر علي
قم بمشاركة الخبر علي
Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on telegram
Share on email